زيارة السيد مصطفى السليفاني مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة خنيفرة بني ملال  للمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين من أجل تفعيل شعار حكامة القرب / مصطفى شميعة

زيارة السيد مصطفى السليفاني مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة خنيفرة بني ملال للمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين من أجل تفعيل شعار حكامة القرب / مصطفى شميعة

     

       إيمانا منه بفلسفة تدبيرية جديدة قائمة على حكامة الميدان وفي ضوء التدبير التاشركي الذي يهدف إلى تقليص المسافة بين الفاعلين التربوين ومسؤوليهم لتحقيق تكافئ حقيقي لفرص الانكباب على تجويد المنظومة التعليمية قام الأستاذ مصطفى السليفاني مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة خنيفرة بني ملال بزيارة ميدانية للمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين من أجل اعطاء انطلاقة اليوم الافتتاحي الأول للسنة التكوينية الجديدة والمخصص لشرح وتفسير مقتضيات الهندسة التكوينية لهذه الفئة الجديدة. وقد لاقت الزيارة ترحابا كبيرا من طرف الأساتذة موظفي الاكاديمية وأطر الغدارة وهيئة التدريس بالمركز الجهوي بالنظر إلى عمق الكلمة التي ألقاها السيد المدير والتي ركزت على أهمية التكوين في المسارات المهنية للمدرسين من جهة كونه رافعة أساسية للتجويد البيداغوجي والديكتيكي التي سيتم بموجبها إعادة الثقة لمنظومة التربية والتكوين مشيدا بجهود مدرسي الأكاديميات للدور الفعال الذي يقومون به والذي أثبتته بعض التجارب الميدانية لهذه الفئة مركزا على كونها القدوة التي يمكن الاحتذاء بها جنبا إلى جنب مع موظفي الوزارة .
وفي ذات المناسبة قال السيد مدير المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين د احمد دكار إن هذا اللقاء يأتي في اطار تفعيل احد الحقوق الأساسية للأساتذة موظفي الأكادية المتعلق بمعرفة هندسة التكوين ومجزوءاته المقررة خلال هذه السنة وكيفية واشكال التقويم لهذه المجزوءات في نهاية اللقاء ثمن السيد مدير الأكاديمية جهود الجميع في التعاون والتشارك لتحقيق أهداف وغايات الإصلاح الوطني لمنظومة التربية والتكوين .

اترك تعليقاً