ث. إع. أحمد شوقي: زيارة تلاميذية تضامنية لدار المسنين”التاجمعتي” برأس الماء

الثانوية الإعدادية أحمد شوقي: زيارة تلاميذية تضامنية لدار المسنين”التاجمعتي” برأس الماء

تقرير: ذ.عبد العزيز الطوالي، وذ.ة سعاد لمساعدي

      بغية إدخال الفرحة والسرور  في قلوب المسنين، وتوعية المتعلمين بأهمية الوالدين في الحياة، نظمت الثانوية الإعدادي أحمد شوقي رأس الماء، مديرية مولاي يعقوب، زيارة  تضامنية لدار المسنين “مؤسسة الحاج عبد الهادي التاجمعتي” الكائنة برأس الماء( حي الانبعاث)  داخل المجال الترابي لجماعة عين الشقف ، وذلك مساء اليوم الثلاثاء 10 دجنبر 2019 ابتداء من الساعة الثانية بعد الزوال.

     أطّر الزيارة السيد “ميلود الحروشي” رئيس جمعية الآباء بالمؤسسة، والأستاذة “سعاد لمساعدي”، وشارك فيها أربعون تلميذا وتلميذة، حيث انطلقوا من المؤسسة مشيا على الأقدام، وعند وصول الوفد التلاميذي لقى ترحيبا حارا من لدن السيد مدير دار المسنين السيد ” اليوبي العياشي” الذي ألقى كلمة شكر فيها الوفد الذي مثل الثانوية الإعدادية، وأشاد بهذه الالتفاتة التضامنية الإنسانية التي أدخلت البهجة على قلوب المسنين، وأشعرتهم بالأنس ،وغمرتهم بالحب والاهتمام، حيث تقاسموا مع الوفد التلاميذي لحظات سارة ، وبوحا كله عبر وحكم، جعلتهم يعون أكثر أهمية الوالدين في الأسرة والمجتمع.

ولعل ما أضفى على الزيارة طابع التكافل والتآنس والمودة هو كرم الوفد الذي تجلى فيما قدموه للمسنين من هدايا ( حلوى – ياغورت …) تم توزيعها على نزلاء الدار الذين يبلغ عددهم مئة وخمسة وثلاثين نزيلا( اثنتان وخمسون مسنة وثلاثة وثمانون مسنا).

     وقد خلفت هذه الزيارة التضامنية أثرا إنسانيا في نفوس التلاميذ، وأحيت في نفوسهم الحس الاجتماعي، كما استحسنت الإدارة التربوية هذه المبادرة الرامية إلى زرع القيم الإنسانية في نفوس النشء، ودعت إلى تكرارها، وخلق المزيد من المبادرات المواطنة .



اترك تعليقاً